logo

حول راوي الدرعية

من نحن

تأسست هيئة تطوير بوّابة الدرعيّة (DGDA) في يوليو 2017، لتطوير منطقة الدرعيّة، الموقع التاريخي المركزيّ في المملكة العربية السعودية، وعاصمة الدولة السعودية الأولى التي تعدّ المملكة اليوم امتداداً لها. ونسعى في مهمتنا إلى إبراز جذور هذه المدينة العريقة وتاريخها عمرانيًّا وثقافيًّا وفنّيًّا ومعرفيًّا.

نعمل في الهيئة لتطوير الأبعاد المعمارية والاقتصادية، وإظهار الجوانب الاجتماعية، والثقافية، والتاريخية لمنطقة الدرعية؛ لربط جذور تأسيس الدولة السعودية بحاضرها ومستقبلها؛ تأكيدًا للوحدة، وتعزيزًا للفخر بهذا التاريخ، وتقديمًا لتجربة اكتشافٍ لا تُنسى لجوهرة المملكة العربية السعودية.

نبذة عن راوي الدرعية

لأن الدرعية عاصمتنا التاريخية ونواة انطلاق الدولة السعودية الأولى التي امتدت حدودها إلى معظم أرجاء الجزيرة العربية؛ فإن فكرة المبادرة تقوم على تأهيل أكبر عددٍ ممكن من النشء لمعرفة سرد القصص الوطنية المرتبطة بتاريخ وطننا الغالي، وعددها ثلاث وثلاثون قصة، حتى يتدرب هؤلاء النشء عليها وعلى روايتها بطريقة سهلة. للمبادرة فوائد متعددة؛ فهي تدرب النشء على حسن الإلقاء، ومعرفة التاريخ الوطني، ومهارات التواصل الاجتماعي. وستجرى المبادرة بالتعاون مع وزارة التعليم بوصفها شريكًا رئيسًا.

الرسالة

غرس المبادئ والقيم الوطنية، وتعزيز الانتماء الوطني، وإحياء التراث الوطني بطريقة إثرائية مميزة بين طلاب وطالبات التعليم الثانوي والمتوسط، من خلال ثلاث وثلاثين قصة مرتبطة بتاريخ المملكة العربية السعودية وتراثها، بما فيه من شخصيات وطنية وبطولية وأحداث تاريخية بإشراف مختصين من هيئة تطوير بوابة الدرعية ووزارة التعليم.

الهدف

  1. غرس المبادئ والقيم الوطنية وتعزيز الانتماء الوطني، والتعرف على تاريخ المملكة العربية السعودية وما فيه من أحداث مهمة، والمحافظة على إرثها الثقافي والحضاري.
  2. تحفيز الطلبة للقراءة في الرواية الوطنية؛ لأهميتها في حاضر الأمة ومستقبلها.
  3. توفير البيئة التنافسية التي تحفز الطلبة على القراءة في الرواية التاريخية.

الرؤية

منافسة وطنية رائدة تعزز الانتماء للوطن، وتقود إلى مشاركة دولية فاعلة في مجال الرواية.

الفئة المستهدفة

المبادرة مخصصة للطلاب والطالبات في مدارس التعليم العام والخاص للمرحلتين المتوسطة والثانوية التابعة لوزارة التعليم من عمر 12 إلى 17 سنة.